التلاعب بمؤشرات أختبار الأداء تعود من جديد.. كيف تم ظبط OnePlus وآخرون متلبسون وماذا فعلوا حيال ذلك؟
التلاعب بمؤشرات أختبار الأداء تعود من جديد.. كيف تم ظبط OnePlus وآخرون متلبسون وماذا فعلوا حيال ذلك؟

التلاعب بمؤشرات أختبار الأداء تعود من جديد.. كيف تم ظبط OnePlus وآخرون متلبسون وماذا فعلوا حيال ذلك؟

التلاعب بمؤشرات أختبار الأداء تعود من جديد.. كيف تم ظبط OnePlus وآخرون متلبسون وماذا فعلوا حيال ذلك؟

قبل عدة سنوات مضت  أثيرت ضجة عندما تم ظبط مجموعة من المصنعين يتلاعبون بمؤشرات الهواتف. مصنعون للقطع الأصلية من كل المستويات (بما في ذلك سامسونج، HTC، سوني و LG) شاركوا في محاولة أستغفال المستخدمين بدون أن ي;;كشفوا ، ولكنهم ولله الحمد توقفوا عن التلاعب بالمؤشرات بعد نقاشات حادة مع خبراء التصنيع والصحفيين.

بالعودة للعام 2013، فقد تم إكتشاف أن شركة سامسونج قامت بزيادة سرعة معالج الجرافيك صناعيا في بعض التطبيقات، مما أثار سلسلة من التحقيقات في موضوع التلاعب بالمؤشرات بين جميع المصنعين. التحقيقات وجدت أن جميع المصنعين تقريبا بإستثناء قوقل/ موتورولا كانوا مشاركون في عملية التلاعب بالمؤشرات. جميعهم إستثمروا المال والوقت في محاولات  لجعل المؤشرات تظهر زيادة في نسبة الأداء في هواتفهم بطرق لن تؤثر إيجابيا على الإستخدام اليومي، في محاولة لإستغفال المستخدمين لإعتقادهم بأن هواتفهم أسرع مما كانت عليه.

كان هنالك غضب كبير عندما تم إكتشاف التلاعب، حيث أن هذه المؤشرات لم توجد لتخبرك بأقصى أداء للجهاز نظريا، بل وجدت لعمل المقارنات بين الهواتف في العالم الحقيقي.

بعد نشر بعض النشرات العامة من الكتنولوجيين ورواد الصناعة وبعض العامة، فهمت معظم الشركات الرسالة وتوقفت عن التلاعب بالمؤشرات، ثم تبعتهم باقي الشركات. وكانت هناك تغييرات كبيرة لعددة المؤشرات العاملة، وأصبحت المؤشرات أطول مما يجعل الخنق الحراري يبدو واضحا عند زيادة سرعة الساعات فيتم إكتشاف التلاعب.

في أثناء التحقق من إستطاعة كوالكوم من تحقيق شركات أكبر في فتح البرامج على معالجات كوالكوم سناب دراغون 821، إكتشفنا شيئا غريبا في أجهزة OnePlus 3T لم نستطع تكراره على أجهزة Xiaomi Mi Note 2  أو Google Pixel XL من بين الأجهزة التي تعمل على نفس معالجات سناب دراغون 821. لاحظنا أنه عند تشغيل بعض البرامج على جهاز OnePlus 3T فإن سرعة المعالجات لا تعود للسرعة الخاملة الطبيعية.

وعند تشغيل برامج محددة لقياس المؤشرات،  فإن نواة جهاز OnePlus 3T تبقى فوق 0.98 جيجا هرتز للنواة الصغير و 1.29 جيجا هرتز للنواة الكبيرة حتى عندنا يهبط الحمل على المعالج إلى 0%. وهذا الشئ غريب حيث أن تردد النواتين يهبط إلى 0.31 جيجا هرتز عندما لا يكون هناك حمل على الجهاز. وبعد عدة فحوصات وصلنا لنتيجة بأن OnePlus  تستهدف برامج قياس مؤشرات محددة وأنهم يدخلون في أوضاع قياس بديلة لزيادة نتائج المؤشرات.

المصدر

شاهد أيضاً

خطوط قوقل العربية الرسمية 2022

تعتبر خطوط قوقل من الخطوط التي تتوافق بشكل تام مع العديد من المواقع و التطبيقات …